img
الرئيسة / منوعات / بين الطنة والرنة ضعت بين الحماية والكنة الحلقة 14

بين الطنة والرنة ضعت بين الحماية والكنة الحلقة 14

/
/
/
4926 مشاهدات

بين الطنة والرنة ضعت بين الحماية والكنة الحلقة 14
نكمل لكم هذه القصة الشيقة والممتعة والتي نقدمها لكم في قسم المنوعات في تطبيق #زاكي, قراءة ممتعة نتمناها لكم

بين الطنة والرنة ضعت بين الحماية والكنة الحلقة 14
بين الطنة والرنة ضعت بين الحماية والكنة الحلقة 14

 

#بين_الطنة_والرنة_ضعت_بين_الحماية_والكنة

الحلقة الرابعة عشر وما قبل الاخيرة

وصلنا عالمستشفى ولميت المستشفى عصوتي وهون سامي طبت فيه الشهامة قال ما بده دكتور يولدني بده يخلي وحدة من نسوان الحارة بس حماتي اقنعته وحكتله لا هي لا اول ولا اخر وحدة بولدها دكتور بعدين اطمن مش شايف ايشي بكون لحتى اقتنع وولدت وجبت ولدين طلع هالدكتور الي فحصني اطرم هو صحيح عرف فيي توم بس ما عرف توم شو
وعمتي وعمي وسامي سمعو الخبر بلشو يزغردو وسامي نزل عالسوق وجاب برما ووزع على كل الموجودين بالمستشفى فتح ايده ما هو كرمال الولدين وسمى ولد نافع والتاني خليل
قعدت للمسا بالمستشفى وبعدها طلعوني عالبيت روحت معي امي وخالتي ام حسين ولقينا خالتي ام رفعت بالبيت بتستنى فينا هي وحورية ونجاة وكل شوي حماتي تسمعني موشح
( اسمعي علي جاي يا هند ترا انتي نفاس وقبرك بظلو فاتح للاربعين عشان هيك ظلك دفي حالك وولادك اوعي تفكي عنهم الكوفلية ترا بظلو ينقزقو من ايديهم
( حاضر يا عمتي ولا يهمك ما رح افك عنهم الكوفلية خليهم مربطين وهي بتدير وجهها من هون وانا بفك الاولاد من هون ما حرام بدهم يرتاحو
ومرة اجت علي بسمعة جديدة بدها توخد واحد من الاولاد تعيشه عندها وهاد حصتها هو بيني وبينكم بتريحني شوي لانه من يوم ما اجو هالجوز ما دقت طعم النوم
( هند تعالي امك هون جاي بدها تشوفك )
نزلت لقيت امي بتتقاتل مع حماتي مين بدها تحمم الاولاد وكل وحدة ماسكة سطل وليفة وشقفة صابونة نابلسية قال عشان الولاد ما يصير بروسهم قشرة ومن امي كلمة ومن عمتي كلمة اتفقو بالاخر كل وحدة توخد واحد وتحممه
عمتي حممت نافع وامي حممت خليل ولغمطوهم ببودرة فيروز وكوفلوهم بعد شوي عمتي نادت علي قال نسوان الحارة وامي وجاراتها جايات يباركو بالاولاد لبست عحالي وجهزت الاولاد وحطيت على وجهي بودرة من عند كوثر بتبيض بتخلي الوجه يجلي جلي وشوية حمرة سحرية ما انتو عارفين هسا بدي اشرب قرفة وبديش الحمرة تروح عن تمي وهاي الحمرة السحرية بتدبق ما بتعود تطلع
كانت عمتي عاملة شاي بقرفة وحاطة عوجهه جوز هند وشوية جوز مفروم وانا مسكت هالاولاد وصرت ادور فيهم عالنسوان
خالتي ام رفعت جابتلي قميص نوم قطني لون ازرق وخالتي ام سميح جايبة تبانات للاولاد اما جارات امي خالتي ام زهير حطت ليرتين ونص عنافع وليرتين ونص عخليل شكلها كانت حاسبة حسابها تنقط خمسة ولما عرفت اني جبت توم قالت بقسمهم
وخالتي ام تيسير جابتلي من البيجامات الي دلتنا عليهم بنتها زهور والله العليم شكلها هالزهور بتربح من وراهم لانها دلت كل نسوان الحارة عليهم
وخالتي ام حسين جابتلي طقم كاسات متل الي جابتلي اياه لما تزوجت هسا هو ما اله دخل بس خالتي ام حسين هيك دايما احتياط بتوخد بايدها طقم كاسات
اما امي الغالية جابت تعليقة فيها اية الكرسي ولبستني اياها الي
( ام حسين : والله شكلهم ولادك عليهم صفار حوطيلهم سنين تومة وعلقيهم بقبة التبان بخفو )
( ام رفعت : اسمعي يا هند احسن ايشي للوالدة هو الكبدة ظلك كلي مش تخسري بحالك
وبعد ما روحو الجارات عمتي اخدت طقم الكاسات من الهدايا ما هو فش ايشي بناسبها غيرهم
وانا طلعت عبيتي ارتاح والمسا زهقت حكيت انزلي يا بنت تحت غيري جو واساسا سامي شوي وبروح نزلت ولقيت حورية تحت وكالعادة ولادها ببكر بدهم يتفرجو وعمتي وكوثر قاعدات بحضرو بكساندرا وانا بديش سامي يجي يشوف هالمنكوبة ترا هاي كساندرا وهي صاحية من النوم احلى مني وانا عروس
اخدت المقص وناديت على يوسف ابن حورية وحكيتله يقطع السلك الي من ورا التلفزيون
هاليوسف اصيل ما بردلي كلمة مش طالع لامه اخد المقص وراح قطع الاسلام خليهم يتحنو وبلشت كوثر تردح لحورية لانه ولادها بخزو وعمتي حكتلها خدي قرودك وروحي مسكينة اخدت عبالها ولمت ولادها وروحت
اجا سامي جايب معه كيس كستنا حطيناهم عالصوبة وشويناهم وقععدنا نقشر ونوكل
وروحنا عالبيت وهالاولاد لا راضين يسكتو ولا يهدو وطلع النهار وانا بهز لهاد وبنيم بهاد
ومن الصبح ما شفت الا عمتي طالعة مع كوثر يزورو اهلها لانه مرت اخوها وقعت عالدرج وهي بتشطف
حماتي وقت النوم والطلعة خدي ولادك يا هند ووقت الخدمة تعالي يا هند
بس دبارتها عندي
استنيتها لروحت ونزلت لعندها ( عمتي شو بتعملي )
( بدي اتحمم اليوم التلاتا المي جاي وبدي افوت اتحمم )
( خدي يا عمتي هاد ايشي بحكوله شامبو احسن من هاي الصابونة الي معك بتخلي الشعر ناعم متل الحرير بس ظلك حطي خليه يرغي )
( هاتي يا هند بتعرفي ساعات الك فوائد )
وهي دخلت تتحمم من هون وانا بوجهي عالسطح قطعت المي وصارت تنادي صوتها وصل لعندي عالسطح
مسكت هالبشكير ومسحت وجهها وطلعت
( الله لا يوفقك يا هند بنت ابتهاج )
وصارت تحط زيت زتون عشريطة وتدهن بعينيها وهي تدعي علي ( اااخ طلع بحرق هاد الي اسمه شامبو )
بالاخير سخنت صفار المي وغسلت شعرها عالمجلى وطلعت لعندي وصوتها معبي الحارة
( يا عمتي انا ما خصني مش انا الي قطعت المي بجوز ولاد الجيران )
( هند تراني مش طايقك وبرجع بحكيها الحق مش عليكي الحق على الي حاويكي
نزلت من عندي وانا ضبيت اغراض ولادي ورحت اقضي النهار عند امي لقيت خالتي ام حسين هناك
( ولك جيتي والله جابك يا هند لسا هسا كنا بدنا نرن عليك ي بس ابوكي الله يسامحه مش دافع الفاتورة ومقطوع الخط هاتي البشارة )
( امي: اسكتي يا ام حسين ما انتي عارفة لسان هند اطول منها )
(بشارة شو خالتي )
( اليوم رحت عند وحدة خياطة بالسوق دلتني عليها ام محمد الي زوجها نصب على جماعة وشكو عليه عرفتيها )
( يا خالتي هسا المهم شو بدي بام محمد )
( اه المهم سمعت النسوان هناك بحكو انه ابو سامي الي عندهم محلات ادوات منزلية بالسوق رايح يخطب بنت عمرها عشرين سنة بتكون بنت جارتهم واتاكدت انه المقصود هو حماكي والله هاد عمك بعد الكبرة جبة حمرة شكله نفسه خضرة ومع جية هاد السطلايت عندكم عالبيت قرريتزوج
ولك هند وين سرحتي)
عزا بده يفضحنا بالحارة
هسا صحيح انا حماتي بعدني مش ناسيلها دوا الاسهال ولا ناسية الهدايا الي اخدتهم مني وصحيح كنت ادعي عليها تموت بسس بتظل امه لسامي ويتزوج عليها عمي لا والف لا وانا هند بنت ابتهاج

….. يتبع في الحلقة الاخيرة
#حنين_طه

119 تعليقاً

اترك رداً على سلمى إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.