الرئيسة / منوعات / قصص قصيرة لكنها ذات معاني كبيرة وعبر رائعة

قصص قصيرة لكنها ذات معاني كبيرة وعبر رائعة

/
/
/
2677 مشاهدات

 

قصص قصيرة لكنها ذات معاني كبيرة وعبر رائعة ♥ ~

قصص قصيرة لكنها ذات معاني كبيرة وعبر رائعة ♥ ~

قصص قصيرة لكنها ذات معاني كبيرة وعبر رائعة ♥ ~

قصص قصيرة لكنها ذات معاني كبيرة وعبر رائعة ♥ ~ , معكم صديقة زاكي الشيف الموهوبة ,Um Alwaleed♡

العامل المحترف …

.

دخل فتىً صغير إلى محل تسوق و جذب صندوق كولا إلى أسفل كابينة الهاتف . وقف الفتى فوق الصندوق ليصل إلى أزرار الهاتف و بدأ باتصال هاتفي …

انتبه صاحب المحل للموقف و بدأ بالاستماع إلى المحادثة التي يجريها هذا الفتى ..

قال الفتى: “سيدتي، أيمكنني العمل لديك في تهذيب عشب حديقتك” ؟

أجابت السيدة: ” لدي من يقوم بهذا العمل ” .

قال الفتى : ” سأقوم بالعمل بنصف الأجرة التي يأخذها هذا الشخص” .

أجابت السيدة بأنها راضية بعمل ذلك الشخص و لا تريد استبداله.

أصبح الفتى أكثر إلحاحا و قال: “سأنظف أيضا ممر المشاة و الرصيف أمام منزلك ، و ستكون حديقتك أجمل حديقة في مدينة بالم بيتش فلوريدا” ،

و مرة أخرى أجابته السيدة بالنفي…

تبسم الفتى و أقفل الهاتف.

تقدم صاحب المحل الذي كان يستمع إلى المحادثة – إلى الفتى و قال له: لقد أعجبتني همتك العالية ، و أحترم هذه المعنويات الإيجابية فيك و أعرض عليك فرصة للعمل لدي في المحل.

أجاب الفتى الصغير: “لا، وشكرا لعرضك، إنني أعمل لهذه السيدة التي كنت أتحدث إليها غير أني فقط كنت أتأكد من أدائي للعمل الذي أقوم به حاليا..” ..

………………

الصخره

يحكى انه في قديم الزمان كان هناك حاكم و أراد هذا الحاكم ان يمتحن شعبه فقام ووضع صخره كبيره في منتصف الطريق ,,,,,,,

مر أول رجل وكان تاجر كبير في البلدة فنظر إلى الصخرة باشمئزاز منتقداً من وضعها دون أن يعرف أنه الحاكم ، فدار هذا التاجر من حول الصخرة رافعاً صوته قائلاً : ” سوف أذهب لأشكو هذا الأمر ، سوف نعاقب من وضعها”.

ثم مر شخص أخر وكان يعمل في البناء ، فقام بما فعله التاجر لكن صوته كان أقل علواً لأنه أقل شأناً في البلاد.

ثم مر 3 أصدقاء معاً من الشباب الذين ما زالوا يبحثون عن هويتهم في الحياة ، وقفوا إلى جانب الصخرة وسخروا من وضع بلادهم ووصفوا من وضعها بالجاهل والأحمق والفوضوي .. .ثم انصرفوا إلى بيوتهم.

مر يومان حتى جاء فلاح عادي من الطبقة الفقيرة ورآها فلم يتكلم وبادر إليها مشمراً عن ساعديه محاولاً دفعها طالباً المساعدة ممن يمر فتشجع أخرون وساعدوه فدفعوا الصخرة حتى أبعدوها عن الطريق

وبعد أن أزاح الصخرة وجد صندوقاً حفر له مساحة تحت الأرض ، في هذا الصندوق كانت هناك ورقة فيها قطع من ذهب ورسالة مكتوب فيها : ” من الحاكم إلى من يزيل هذه الصخرة ، هذه مكافأة للإنسان الإيجابي المبادر لحل المشكلة بدلاً من الشكوى منها”

انظروا حولكم وشاهدوا كم مشكلة نعاني منها

ونستطيع حلها بكل سهولة لو توقفنا عن الشكوى…

… ..ツ♡✿

13 تعليقاً

  1. حلوه القصص بس احيانا الواحد منا بوصل لحد ما بقدر يتحمل الضغط الي عليه بشكي لاقرب الناس الو بعتقد انها امه او احد اخوته يرتاح شوي ••• يارب لا تكتب علينا ذنب لما نشكي الحال اللهم لا تحرمنا اجر الصابرين اللهم آمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.