الرئيسة / منوعات / سخرية القدر…بقلم هلا غرابلي

سخرية القدر…بقلم هلا غرابلي

/
/
/
4999 مشاهدات

 

سخرية القدر…بقلم هلا غرابلي

سخرية القدر...بقلم هلا غرابلي

سخرية القدر…بقلم هلا غرابلي

سخرية القدر…بقلم هلا غرابلي, معكم صديقة زاكي الشيف الموهوبة ,كريمة الجزائريه
الجزء الاول:انا لحبيبي و حبيبي الي يا عصفورة بيضا لا بقا تسالي لا يعتب حدا و لا يزعل حدا انا لحبيبي و حبيبي الي …….هالغنية بحبها كتير بس بكره اسمعا كتير لانو بترجعني ل 15 سنة لورا لعيش نفس التفاصيل و حتى نفس الاحساس و  المشاعر…….

بتذكر وقت قعدنا مع بعض لاول مرة بكافتريا الجامعة بكليتنا الهندسة  كانت فيروز عم تغني هالاغنية ….قلي انا هاي الغنية  اكتر اغنية بحبها لفيروز  وبسمعها كل يوم و من وقتها حبيتها انا كمان …..

شي غريب انك وقت بتحب حدا تحب كل شي بحبه و تكره كل شي بيكره و غير هيك هيدا ما حب …الحب بخليك تشوف الحياة من عيون حبيبك تزعل اذا زعل و تفرح اذا فرح يعني تصيرو شخصين بشخص واحد و هيك كنت انا و عمر كنا واحد ما كنا اتنين ابدا مين ما يشوفنا بالجامعة يشوفنا نحن الاتنين مع بعض متل التوأم مستحيل عمر يكون لحاله او انا لحالي 5سنين بالجامعة قضيناها كل يوم سوا نحضر المحاضرات سوا و نفطر و نتغدى سوا و حتى ندرس بالمكتبة سوا  ….

كل يلي بالجامعة كانو  بيعرفو اديش منحب بعض حتى كانو يسمونا قيس و ليلى من شدة ولعنا ببعض و في ناس راهنت انو هالحب ما رح يستمر على طول و انو الحياة رح  تفرقنا بالنهاية بس انا ما كنت شوف الا الموت هو يلي وحده بيقدر يفرقنا ….

تخرجنا من الجامعة بنفس السنة و بعت اهله فورا حسب اتفاقنا ليخطبني و طبعا امه كانت معارضة اولا لانو عن جديد ابنها  اتخرج ولسا ما بلش يشتغل و ثانيا لانو انا كنت من عمره و هي كانت بدها تخطبله بنت اصغر مني  و على وجه الخصوص بنت خالته ريما ……

خطبنا سنتين و هالسنتين مرقو بسرعة ما حسيت فين لاني كنت مبسوطة معه و شايفة حالي فيه و بحبه الي رغم انو حماتي كانت تحاول تعكرلنا فترة الخطبة بس حبنا كان اقوى من اي شي …..

توظفنا لحمدلله و بلش وضعنا يتحسن و ساعدنا بعض لنسرع بهالزواج لانو كنا مستعجلين لنصير تحت سقف واحد و نتوج حبنا بولد ……. #hla_gharabli

عملنا العرس بحفلة بسيطة عند بيت حمايي و خاصة انو كان بيت حمايي صالونن كبير و معازيمنا كانو مختصرين اما تلبيسة الدهب كانت عبارة عن محبس و عقد ناعم و انا كنت رضيانة بهالشي لانو هيك شكليات ما كانت تهمني  و كل يلي كان يهمني انو انا صرت مرته لعمر و على اسمه و رح نكفي العمر كله سوا……

تزوجنا و كان اول اربع شهور من زواجنا  احلى من العسل نفسه و انا كنت ساير حماتي كتير رغم اني كنت حسها ما بتحبني بس كرمال زوجي يلي بعشقه كنت بعمل المستحيل ……

بعد 7شهور و هي تعبتر فترة عادية لعروس ما حبلت لسا و خاصة الكل بلش يسال عن هالموضوع و اولن حماتي تسالني كل شهر شو صار معك ليكون عندك مشكلة روحي عند الدكتورة افحصي حالك و رحت عند الدكتورة يلي طمنتني انو لحمدلله ما عندي اي مشكلة و انو زوجي كمان لازم يفحص حاله لنتاكد اكتر و رجعت و خبرتن هالشي طبعا حماتي حسيتها ما صدقت حكيي  و زوجي قلي انا ما فيني شي و ما رح روح لمحل قلتله انا ما مستعجلة على خلفة الاولاد و على راحتنا لله يريد و يكتبلنا…..

بعد سنة وافق زوجي انو يروح عند الدكتور ليفحص حاله لانو بلش يشك انو فعلا عنده مشكلة و خاصة انو انا صرت رايحة عند 5دكاترة و الكل يقلي انت ما عندك مشكلة ……

رحنا عند الدكتور و كانت المفاجاة انو زوجي عنده ضعف شديد و لازمه علاج على وقت طويل و يمكن هالوقت ياخد سنوات كتير و بالاضافة كمان انو العلاج جدا مكلف و فوق امكانيات زوجي ……

بعد ما طلعنا من عيادة الدكتور كان حزين كتير و ساكت … لمحت دمعة بعيونه وقت مسكت ايده و  قلتله ما تزعل اهم شي نحن مع بعض و رح وقف جنبك و نكفي العمر كله سوا حتى لو ما صار عنا اولاد ما بهمني انت وحدك يلي بتهمني قلي العلاج كتير مكلف فوق امكانياتي قلتله ولا يهمك انت خلي راتبك لمصروف البيت و انا راتبي لادويتك و علاجك قلي سلمى حتى بجوز بعد هالدفع كله انا ما جيب اولاد انا ما رح وقف بطريقك انت من حقك تصيري ام قلتله ما تكفي انا بدي كون ام لاولادك انت  بس غير هيك انا مستعدة ابقى بلا اولاد و ما صير ام بحياتي  …….

رجعنا خبرنا حماتي ….حماتي يلي عملت مناحة على ابنها الوحيد و يلي احتمال كبير ما  تشوف و تحمل اولاده بس انا قلتلا املنا بالله كبير و ما تبكي قدام عمر بتتعب نفسيته اكتر و لازم ندعمه و نشجعه على العلاج ….

حماتي تغيرت معاملتها معي و صارت كتير منيحة و هالشي كله بس حتى ضل واقفة جنب ابنها و ما اتركه او فكر اتزوج واحد تاني غيره لصير ام …..

بدات رحلة العلاج الطويلة يلي انا دفعت كل راتبي على تكاليفها اما راتب زوجي فكان ينصرف على لوازم البيت و احتياجاتنا الخاصة وكان يا دوب فعلا يكفينا بس رغم هيك انا كنت  مرة مدبرة كتير و حاولت كتير اقتصد و فضل الاساسيات على الثانويات……

بقي  زوجي عمر 3سنين و هو عم ياخد ادوية و ابر لحتى اجا يوم و قله الدكتور هلا صار فيك تجيب اولاد انت تحسنت كتير عن اول و قطعت مسافة  منيحة من علاجك…

الجزء التاني:

كنا ناطرين هالشهر على احر من الجمر ناطرين الشي يلي تعبنا عليه ليتحقق بس اجا هالشهر و راح و ما حبلت و اجا الي بعدو و يلي بعدو كمان و ما تغير شي من الحال قلي زوجي انا رح روح عند الدكتور و افحص حالي مرة تانية لاتاكد انو ما فيني شي و انت كمان الك 3سنين ما فحصتي حالك روحي عند الدكتورة بلكي استجد عندك شي…..

دكتور زوجي اكدله انو وضعك تمام اما دكتورتي قلتلي انو عندك التهابات مزمنة و بدها علاج لفترة و بعدها بتحبلي انشالله رجعت خبرت  زوجي و بيت حمايي بيلي صار معي…..

مرت 3شهور بعد ما عرفت انو معي التهابات وكنت متابعة على علاجي و عند دكتورتي ليجي يوم و ويندق الباب علي  قمت لافتح و شوف مين…. فتحته و كانت بنت خالته لزوجي ريما قلتلا اهلا و سهلا تفضلي قلتلي فايتة بدون ما تقليلي شو صار معك ما ضبيتي اغراضك لسا؟؟؟ قلتلا اغراض شو ؟؟!!قلتلي تيابك قلتلا ليش بدي ضبن ؟؟؟تابعت حكيها يييي ليش ما قلك عمورتي و رفعت ايدا بوجهي لتفرجيني المحبس بايدها خطبنا و بدنا نتزوج و بهيدا البيت كمان اما انت حماتك فضتلك غرفة تحت الك مخصوص قلتلها انت وحدة كذابة و اطلعي برا بيتي هلا قلتلي هيدا صار بيتي ما بقا بيتك يا شجرة يابسة يا ارض بور  من وقت ما تزوجك ما شاف نهار حلو معك و انا يلي بدي جبله الصبيان و البنات …..فقدت اعصابي و هجمنا على بعض ضربنا بعض و عليت اصواتنا و طلعت حماتي الحية و اختها يركضو عالدرج يفكو بيناتنا و اخدوها لريما و نزلوها تحت لاني كنت ناوية موتها بارضا …….

دقتله لزوجي كتير و انا عم ابكي ما رد و نطرته ليرجع و انا نار و عم تشعل فيني و منهارة و فاقدة عقلي من الشي يلي سمعته و ما كنت مصدقته لانو انا بعرف مين هو عمر…..#hla_gharabli

رجع زوجي المسا و شافني تعبانة و فورا حكتله شو صار بيني و بين ريما كنت ناطرة ليقلي انو هالحكي كلو ما مزبوط و افتراء من ريما لتفرقنا عن بعض بس يلي قلي اياه شي تاني قلي اهدي و طولي بالك انا كنت بدي قلك بس ما لقيت الوقت المناسب قلتلو بدك تقلي شووو؟؟!قلي انا كتبت كتابي على ريما بس كرمال امي يلي هددتني انو بتغضب علي اذا ما تزوجتا وهي بدها تفرحلي بولد قبل ما تموت لهيك ولله بس و انا بحبك و مستحيل استغنى عنك  و مارح يصير عليكي شي رح تقعدي عند امي هالفترة لبين ما….قطعت حكيه و ما خليته يكمل قلتلو هالحكي االي انا انا يا عمر انا يلي صبرت عليك 4سنين و عالجتك على حساب راتبي كله و كنت احرم حالي من شغلات كتير كرمال تتعالج و انت ما قادر تصبر علي 3شهور  و بالاخير طلعت عم  عالجك كرمال غيري انت شوو ما فيك دم ما فيك ضمير هيك بتكافئني  بزواج تاني و بتزتني بغرفة عند امك حسبي الله فيك و بامك و خالتك و بنتا الله اكبر عليكن بس ..قلي طولي بالك انا من حقي اتزوج وحدة و اتنين و تلاتة و شوف اولادي يلي الي ناطرن سنين قلتله يا خسارة بس على يلي هان العشرة اسمع منيح  يا انا يا ريما بحياتك ما عندك خيار تالت  اذا تابعت بهالجوازة انا ضابة اغراضي و راجعة على بيت اهلي قلي  ما انا يلي بتهدد اعملي يلي بدك اياه قلتله طلقني معناتا قلي ما بطلقك انت بتعرفي انو انا بحبك و تزوجنا عن حب قلتلو انت جرحتني جرح العمر كله و هانت عليك كرامتي و السنين يلي قضيتن معك صابرة  انا ما بقدر كمل معك ما طلقتني هلا رح ارفع عليك دعوة طلاق و خلي المحاكم بيناتنا  …….

الجزء التالت:(ببكي كتير يلي بدو يعمل مناحة ما يقراه)

ضبيت اغراضي و اخدت كل تيابي اخدت ريحتي و نفسي و روحي من البيت و حكيت اخوي و قلتله تعا خدني بسرعة ما قادرة استنى ولا ساعة انا عم اختنق  قلي شو فيه قلتله بس شوفك بحكيلك و انا عم ضب اغراضي طلع زوجي من البيت و هو معصب ….

رجعت على بيت اهلي و انا على امل زوجي يحسم قراره لصالحي و انا على امل يجي يطلب السماح و يعتذر و يقلي انا ما بدلك بمرة على وجه الارض كنت ناطرة …كل يوم بمية سنة كل ساعة بعشر ساعات تمرق علي اذا رن موبايلي فكرو هو اذا اندق الباب اركض افتح على امل يكون هو عالباب بس ما اجااا ما اجاا و يلي اجا كان شي تاني ما توقعته ابدا اجاني كرت دعوة لعرس بافخم صالة بالبلد بعد 20يوم  عرس زوجي انا على بنت خالته ريما ….

مسكت كرت الدعوة و انا عم ارجف و ابكي ركضت امي علي و شافت الكرت و قلتلي طولي بالك بالناقص منه هو اختار خلص انسيه يا امي و ادعسي على قلبك و كملي حياتك قلتلا انساه حب 5سنين و خطبة سنتين و زواج 4سنين و بتقليلي انساه و هالسنين يلي قضيتن معه كيف بنساهن ما بحسبن من عمري يعني….

كنت مفكرة انو هاليوم هو اصعب يوم بحياتي اليوم يلي اجتني كرت الدعوة فيه بس لااا كان لسا في ايام  اصعب كانت الدنيا بدا تضربني ضربتها الاخيرة حتى تتاكد انو انا اتعملت الدرس مزبوط لارجع اخلق من جديد ارجع انسانة اقوى و اوعى و انضج انسانة  تعرف شو حقوقها و شو واجباتها انسانة تعرف ايمت تعطي و لمين تعطي و شو بالمقابل لازم  تاخد  …..

بعد يومين من وصولي كرت الدعوة يلي انا متاكدة بعتتلي اياه ريما دقيت لزوجي و باركتله سلفا و قلتله اسمعني منيح يا عمر الله يهنيك بحياتك يلي بدها تجي بس انا بدي الطلاق بدي حريتي زواجي منك كل يوم عم يخنقني قلي بتعرفي رايي بهالموضوع قلتله ما تفكره تهديد بس اذا ما رح طلق من هون لعشرة ايام انا رح قلبلك عرسك مأتم لهيك خلينا نطلع بهدوء و بدون فضايح …….

بعد 15يوم اجتني ورقة طلاقي يلي كانت صدمتها لا تقل عن صدمة كرت الدعوة ….استغنى عني بهالسهولة ما تمسك فيني ولا شوي معقول الحب و العشرة بتنسى بهالسهولة معقوووول كيف اجا من قلبه يعمل فيني هيك  بس انا كنت بعدني بحبه و المفروض انو  لازم اكرهه و لازم اقسي قلبي و ادعس عليه و كمل حياتي لهيك رحت لالقي النظرة الاخيرة عليه رحت  على عرسه رحت لشوفه عم ينزف لوحدة تانية …….

وقفت مقابل الصالة يلي كانت فخمة كتير  و تذكرت تفاصيل كتيرة  وين كان عرسي و شو لبست دهب و اديش كان مهري  و كل التنازلات يلي قدمتها تحت بند الحب لازم كنت  قلب بكل صفحات الماضي و اقراها على مهلي  حتى سكر الكتاب عالاخير و كبه ورا ضهري…..#hla_gharabli

اجت سيارة العروس و العريس و نزلت منها و جنبا زوجي يلي كان لابس نفس الطقم يلي كان لابسه بعرسنا بس هالمرة لابسه لوحدة تانية كان مبين عليه هيئة عريس  …..

كان نفسي اركض و صرخ عمررر ما تمشي ما تابع طريقك معا انا بحبك …انا سلمى ..يلي كانت جنبك بفرحك و حزنك بس ما حدا سمعني لانو صرختي كانت بقلبي  كانو كل خطوة عم يمشوها لباب الصالة  كانو عم يدعسو على قلبي فيها  قلبي يلي صار فحمة سودا ……

بتذكر هديك الليلة رجعت نمت و نمت بقيت يومين او تلاتة نايمة و كانو اهلي جنبي يواسوني و يقووني و انا عم اتخيل زوجي العريس مع عروسته غارقين  بالعسل  بعد اسبوع دقيت لرفيقتي يلي كانت بتشتغل بدبي و قلتلها بدي دبريلي عقد عمل عندك قلتلي ليش و شغلك شو صار فيه قلتله انا و عمر اطلقنا قلتلي شوووو؟؟؟ليشش؟؟؟!قلتلها بعدين بحكيلك قلتلي ماشي رح شفلك رفيق زوجي فاتح شركة جديدة و لازمه موظفين قلتلها ما تنسيني مضطرة…..

بعد شهر رجعت ضبيت تيابي و سافرت على دبي لبلش حياة جديدة ببلد ما فيه عمر و ريما ما فيه الي ذكريات معه بكل مكان و اول ما وصلت استقبلتني رفيقتي و اخدتني على بيتها و حكتلها كل يلي صار معي و تاني يوم نزلت اتعرف على شغلي الجديد بالشركة يلي فاتحها شب سوري الشب يلي هو هلّ

ا زوجي و ابو اولادي حلا و كريم ……#hla_gharabli

ما كنت اتخيل ابدا انو رح حب رجال بعد عمر او حتى حب واحد اكتر من عمر ….سامر هو الانسان يلي عوضني عن كل الظلم يلي  شفته و عشته بحياتي و اولادي يلي ضحكتن بس بتحلي ايامي و بتعطيها طعم تاني…

بعد 6سنين قررت انزل زيارة لعند اهلي لاول مرة بعد طلعتي من البلد بس هالمرة رجعت ما متل ما طلعت ابدا طلعت مكسورة و حزينة رجعت سعيدة و قوية و واثقة الخطى و ما فكرت ابدا اسال عن طليقي و شو صار فيه لانو صفحة و طويتها من زمان و سامر خلاني انساه تماما  بس خلال زيارتي عند اهلي اخدت اولادي على الحديقة  و هنا عم يلعبو وقع ابني من المرجوحة ركضت عليه لشيله كان رجال تاني سابقني و شايله من الارض قربت لاخده و اشكره بس كانت المفاجاة انو هالوجه و هالعيون و هالريحة كلها مالوفة عندي و شايفتا من قبل ….

عمر ……

سلمى ……

ولله انت سلمى ما مصدق عيوني شفتك و اخيرا وين رحتي فتلت الدنيا عليكي و سالت اهلك ما حدا منن رضي يقلي وينك الي سنين عم دور عليكي قلتله ممكن تعطيني ابني يلي حامله قلي ابنك قلتله اي قلي تزوجتي و صار عندك ولد قلتله لا ما ولد واحد بس صار عندي اتنين و انا هلا حامل بالتالت و انت كيفك انت و ريما سكت و باين عليه شروده حسيته كانو عقله مضيعه ما حسيت انو هيدا عمر يلي تركته كان مظهره كئيب وشعره ما مسرح و  لبسه ما مرتب ابدا و ولا كانو واقف على مراية قبل ما يطلع من بيته قلي طلقنا من زمان  و تابعت حكيي و كم ولد صار عندك قلي ما عندي ولا ولد انا ما جبت اولاد و لا رح جيب انا بجي كل يوم على هالحديقة لاتفرج عهالاولاد و هنا عم يلعبو كنت مشتهي جيب ابن الي يلعب معن بس …..قلتله يلا انا مضطرة امشي و درت ضهري (كنت لازم امشي قبل ما تنزل دمعتي) ناداني و انا ماشية بطريقي سلمى سلمى برمت وجهي لعنده قلي  سامحيني سامحيني و برمت ضهري و ضليت متابعة بطريقي و ماسكة من ايد ابني كريم و بالايد التانية بنتي حلا و نزلت دمعة من عيني ما كانت دمعة حب اله كانت دمعة شفقة عليه…….

انتهت.

#hla_gharabli

34 تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.