الرئيسة / منوعات / نهفات اخر الليل ادخلوا غيروا جو وانبسطوا

نهفات اخر الليل ادخلوا غيروا جو وانبسطوا

/
/
/
8168 مشاهدات

نهفات اخر الليل ادخلوا غيروا جو وانبسطوا
هذه المقالة تأتيكم من قسم المنوعات في زاكي

نهفات اخر الليل ادخلوا غيروا جو وانبسطوا
نهفات اخر الليل ادخلوا غيروا جو وانبسطوا

ما يجيك الغنج الا من عند الحمير العرج

#نهفات اخر الليل..

#جمايكا

_عشت بين اهل جوزي سطعشر سنة ماقلت حتى اخ ..بيت وحمام بدون مفتاح و بالدور كمان ..كنت اقعد بالحمام ايد على الشطافة وايد راكزة الباب خوف من المداهمات والاقتحامات والاجتياح وقت الغفلة..اتخيلي بذكر اخر مرة البست ابو الريش يوم كانت بنت حماي طازة ابنها البكر وراحت العيلة بالليلة وقلت قومي يا تفيدة الحقي حالك وفرحي جوزك المسكين غيرت لابني حفوضتو بسرعة وقتها كنت شاحدة ابو الريش ابيض من اختي العروس واكذب عليكي لو قلت دخل ..بس ماتقلقي دخلتو غصب عن صاحبتو لفرط وجبت ابرة وخيط وانا لابستو صرت رقع فيه واندحشت جنب التخت قلت هلاء بجي شيخ الصيادين و بتفاجئ..واول ماشافني مقرفصة ومخبية راسي ..صار يقلي كش كش مش متخيل حجم البطة يلي كانت موجودة..وماشفتو الا جايب المقشة وعلى راسي طاخ طيخ…واقلو لك يارجل هاي انا ..

# فكرتك وزرة كبيرة ايش اللي عاملتيه بحالك وبالارض..

# ارض شو بعدين انا جاي اعملك مفاجئة هيك بتساوي..

# طيب اعملي مفاجئة بدون قرف على الارض..

# قرف شو يابني ادم..

((اطلعت حواليه اتذكرت اني حفوضة ابني ناسية اشيلها ومن العجلة داعسة عليها ومع منظر الريش اللي لابستو اخد المنظر تشبيهو البليغ غلطت والله جوزي من النوع اللي بتفاعلش ولو حطيتو مع غاز الهيدروجين بتفاعلش بارد مش متعود على ابو الريش متعود على القطيفي بس ..ومن يومها حرمتو على حالي..
وكل شي بشبهو عندي عملتهم شراشف للطاولات لدرجة حطيت واحد بالصالون كان عمي مفكروا لحماتي ومايقعد الا جنبو ويحط كاسة الشاي عليه ماعلينا…المهم مرقت السنين لوقت اتجوز سلفي وجاب البرنسيسة الصغيرة لعندنا على البيت ويعني غرفة لحالها وصار الدور الصبح على الحمام لازم نفيق لالو قبل صلاة الصبح لانهم عرسان وهات يطلعهم منو..بس شو كانت هالسلفة..كنت بدي مترجم لكلامها بالاول فكرتها بتحكي هاد عنجليزي. ..انا كنت اقول مسكينة مرت حامد في عنها مشكلة بلسانها طلع كلو كذب طلعت بتدلع وشغل مياصة وعوج حنك والغريب بس يطلع اهل الدار تنقلب جعفر الزبال وهي تحكي مع اختها ..مش هيك وبس المصيبة صارت الكل بالكل وحماتي بطلت تاخذني وجاهة على العراس صب عصير صارت تاخدها بدالي مشان تتباهى فيها..غيرهيك مدح جوزي فيها صار مافي الا ميمي بالبيت … قلت كبري عقلك يابنت وطنشي. بس اجت تظارف معي وانا طاعجة حالي بين طناجر المنسف وجبيني بشر زيت ..وداحشة نص جلبيتي بالاندروية تبعي يعني كلسوني ..لاني هالكلمة حفظتها من ام بريص جديد..وكم بلوزتي غرقانة بمرقة الصلصة وشعري واقف متل الانطين عم يجيب القنوات الارضية..وحالي عايفها كنت ..جاي تظارف بوز الاخص . طنجرة طبخ طويلة عريضة بتشبع جيش ..حطت لالي فيها ملح. الله اكبر عليكي ..

شوية قهيقة مع قلب عنيها ومضغ علكة على طواحين العقل وترميشة سحلية بعز الصحرا. … بمزح بمزح يييي عليه اسفي ماكنت بعرف رح تزعلي بليز حبوبي ..هههه

# حسيت ضحكتها دخلت بالبطين الايمن لاذني وطلعت من فتحة انفي السفلية . اخدت وضعية الهجوم. طقعت رقبتي مثل يلي ماشي على رقبتو ذبانة مسحت جبيني بإيدي وصار مثل افلام الزومبي مع منظر الصلصلة السايحة.. ونزلت فيها طعج تكسير تبعيط وتنفيخ لدرجة اسمعت صوت معلاقها بقلي التوبة… قعدت فوقها كلها على بعضها بحجم فخدتي بقولو من سحبوها من تحتي صاير عندها انطعاج بجمجمة الراس .. ورجليها وهي عم تمشي بسلمو على بعض ومابتقلي الا يا ثت ثفيدة ومن يومها بس تشوفني بتقرا على حالها ايات الحفظ.. نسوان اخر زمن ئطيعة ئي ..

#انتهت

102 تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.